ألم الركبة عند الجريّ ما سببه و كيفية التخلص منه نهائياً

في كل ثانية تمر يشتكي العدائون او ممارسي الجري بصورة عامة من مشاكل في العظام او المفاصل التي تمثل اللبنة الاساسية لبنية الجسم و أغلب المشاكل تحدث في مفصل الركبة هذا المفصل الذي يعد الاكثر تعقيداً في الجسم, حيث تعمل الركبة على أمتصاص الصدمات الناتجة من أرتطام الجسم بالارض عند الجري و تحويل هذه الطاقة الى ردة فعل تدفع الجسم الى الامام.

و للقيام بهذه المهمة الشاقة تحتاج الركبة الى أسناد تراكيب تحافظ على ثباتها لكي تتمكن من القيام بمهمتها و يتمثل الاسناد هنا بالاربطة Ligaments و هذه الاخيرة تربط عظام الركبة مع بعضها البعض و كذلك هناك الهلالة أو Meniscus و هي كما يبوح أسمها تركيب هلال الشكل يساهم أيضاً في أمتصاص الصدمات بي عظمية القصبة والفخذ .

و غالباً تبدأ المشاكل عند حدوث خلل ما في هذه الاربطة .

مشاكل شائعة لممارسي الجري

أغلب العدائيّن يعرفون هذا الشعور : الم حاد يبدو خارج الركبة عند بداية الجري و من ثم يصبح موجوداً أيضاً عند المشي أو حتى صعود السلم .

أحدى هذه الاسباب هو حالة تسمى ركبة العداء أو Runner’s knee و يسمى أيضا ITBS (Iliotibial tract syndrome)S و السبب في هذه الحالة هو التهاب الحزمة الكثيفة التي تمتد من بداية الفخذ الى الركبة لأسنادها هي وعضلات الفخذ حيث تقع هذه في الجهة الخارجية الجانبية للفخذ ( laterally ) و يكون السبب الاساسي في أغلب الاحيان في التهاب هذه الحزمة من النسيج الضام هو كثرة الاستخدام , حيث أن هذه الحزمة ستكون متقلصة جداً و بالتالي تحتك ببروزات عظم الفخذ مما يسبب الالم .

و في معظم الاحيان يكون السبب أيضاً هو الوضع الفقير لتكنيك أو طريقة الجري للعداء ,أو وهنّ العضلات بشكل بحيث لايساعدها على الجري .

طوّر من طريقة جريّك فقد تكون هي السبب

تقول خبيرة الجري ساسجا من موقع Runtastic المختص بكل مايتعلق بالجريّ أن الاحذية المريحة والارصفة الناعمة و أسلوب الحياة الكسول جداً الذي يتبناها اكثر البشر في وقتنا الحالي تتحمل أجسامنا عواقب ذلك على مدى الاجيال فتفقد أجسادنا شد العضلات الازم للجري , و النتيجة تكون تقنيات جري خاطئة تجعلك عرضة للأصابة و لهذا تقول ساسجا أننا نحتاج الى تذكير أجسادنا بوضعية الجري التي أعتاد أسلافنا القدماء على استخدامها .

و هي تضع بعض النصائج لفعل ذلك :

  • أعرف الطريقة التي تجري بها أكثر : عندما تعرف مناطق الضعف في طريقة عدّوك تستطيع حينها أن تحل المشكلة , تنصج ساسجا ان تستعين بمدرب على الجري أذا أستدعى الامر أو حتى طلب مساعدة من صديق لكي يقوم بتصوريك أثناء العدوّ .
  • أركض بكل طولك : حاول شد جسمك بكل طوله أثناء الجريً , تقول ساسجا انا الجري وانت بكامل طولك يساهم في جعل عضلات جذعك تشارك في عملية الجري, و يضع الحوض في الموضع المناسب و يقلل الشد على iliotibial tract المذكورة أعلاه .
  • تقول ساسجا ان الركض بعيداً عن الارصفة الناعمة و الشوارع المريحة سيساعد جسمك في أتقان الوضع المناسب للعدوّ لذلك حاول الجري في المناطق الخارجية على الشاطئ ًمثلاً .

لاتتجاهل الألم

أذا كنت تعتقد أنك تعاني من “ركبة العداء” فيجب عليك عدم تجاهل الالم أبداً ولاتحاول التأقلم معه أستعن بنصيحة مختص أو حاول حل المشكلة بنفسك من خلال ملاحظة الاخطاء التي تقوم بها أثناء العدو والعمل على أصلاحها و كذلك قم بتقليص نشاطك الرياضي من ناحية العدو اذا تطلب الامر ذلك !

المصدر .

asclepius team

فريق مدونة اسكليبيوس , هو فريق مختص في كتابة المقالات و ترجمتها من المصادر الاجنبية معتمداً على الدراسات العلمية , و المدونة مختصة في مجال الصحة و الرياضة بشكل اساسي .

Read Previous

تمارين الضغط و آلم المرفق ماهي الاسباب و كيف تعالجها

Read Next

التهاب الابهام و أستعمال الاجهزة الذكية المحمولة أسباب و حلول

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *